Wednesday 11 December 2019
الصفحة الرئيسية      كل الأخبار      اتصل بنا      English
عربی 21 - منذ 26 أيام

قصر الرئاسة بتونس والعوام.. أنسنة أم تجريف للوعي الديمقراطي؟

لئن مثلت السلوكيات التلقائيّة للرئيس قيس سعيّد، المتجسّمة في استقباله لجحافل المهمّشين من دواخل البلاد وإصراره على الاحتكاك اليومي بساكني الأحياء الفقيرة، مظاهر أنسنة وخفض جناح لمحكوميه، فإنّ الجامعي زهيّر اسماعيل يعتبر أنّ التحدّي الأكبر يبقى تحويل هذه الأنسنة إلى سياسات تسهم في تثبيت البناء..


آخر الأخبار
هشتک:   

الرئاسة

 | 

بتونس

 | 

والعوام

 | 

أنسنة

 | 

تجريف

 | 

للوعي

 | 

الديمقراطي

 | 
الأکثر مشاهدة خلال 6 ساعات

الأکثر مشاهدة خلال 24 ساعة

الأکثر مشاهدة خلال اسبوع

مصادر